مجلة مدينة حمد

حر كة جعفر الخابوري الثقافيه الا سلا ميه

المواضيع الأخيرة

» بقلم سلمان سالم
الأربعاء يوليو 06, 2016 9:46 pm من طرف جعفر الخابوري

» بقلم يوسف مكي
الأربعاء يوليو 06, 2016 9:43 pm من طرف جعفر الخابوري

» بقلم آملة عبد الحميد
الأربعاء يوليو 06, 2016 9:41 pm من طرف جعفر الخابوري

» بقلم سوسن دهنيم
الأربعاء يوليو 06, 2016 9:39 pm من طرف جعفر الخابوري

» خبر عاجل من جعفر الخابوري
الأربعاء يوليو 06, 2016 9:38 pm من طرف جعفر الخابوري

» كشكول جعفر الخابوري الاسبوعي(أخبار عالميه )
الأربعاء يوليو 06, 2016 9:34 pm من طرف جعفر الخابوري

» كشكول جعفر الخابوري الاسبوعي(مصر)
الأربعاء يوليو 06, 2016 2:44 pm من طرف جعفر الخابوري

» كشكول جعفر الخابوري الاسبوعي( كتاب)
الثلاثاء يوليو 05, 2016 8:46 am من طرف جعفر الخابوري

» كشكول جعفر الخابوري الاسبوعي( كتاب)
الثلاثاء يوليو 05, 2016 8:40 am من طرف جعفر الخابوري

التبادل الاعلاني


    درهم وقاية خير من قنطار علاج ياوزارة الصحة

    شاطر
    avatar
    جعفر الخابوري
    Admin

    المساهمات : 140
    تاريخ التسجيل : 17/12/2010

    درهم وقاية خير من قنطار علاج ياوزارة الصحة

    مُساهمة  جعفر الخابوري في الخميس يناير 06, 2011 5:46 am

    درهم وقاية خير من قنطار علاج ياوزارة الصحة

    بقلم/ عبدالهادي الخلاقي

    ما إن نسمع وزارة الصحة حتى نستذكر المعاناة والأسى الذي لحق بكثير من المواطنين من هذه الوزارة كونها لصيقة يأثمن ما قد يملكه الإنسان ألا وهي "الصحة" فللمرض مرارته التي لن تنسى من ذاكرة الإنسان مهما طال به العمر فما بالك إن كانت هذه المعاناة قد أفقدته حبيب أو عزيز نتيجة لإهمال وتقاعس من نحسبهم ملائكة رحمة من أطباء وممرضات وطاقم طبي وتجهيزات طبية . وزارة الصحة أصبحت كابوس لا يتمنى أي مواطن أن يقع فيه أو يأتيه وأن لا يرمي به القدر في براثين هذا المستنقع الموحل المجهول المصير ، وزارة الصحة التي من المفترض أن تكون سبب من أسباب إدخال السعادة إلى قلوب الكثيرين وإراحتهم من معاناة المرض والآمه البغيضة المقيتة ، وزارة الصحة التي من المفترض أن يجد فيها المواطن خلاصه مما ألم به لكي يواصل حياته بصحة جيدة خالية من الأمراض والآلام .
    لو استطلعنا أراء المواطنين عن هذه الوزارة لوجدنا السواد الأعظم منهم يذمون بهذه الوزارة بل يفضلون الموت أو التشافي في مستشفيات خاصة حتى وإن كلفهم ذلك كل ما يملكون طبعاً هذا بالنسبة لمن يملك شيء يمكن بيعه ، نعم إنها حقيقة مؤلمة وواقع مفروض لا نعلم متى يستقيم أمره. في حديث مع مجموعة من زملاء العمل عن كثير من المشاكل والتي لا تعد ولا تحصى في هذه الوزارة وأنا عندما أتحدث عن وزارة الصحة اعني مجمع السلمانية الطبي والمراكز الصحية التابعة لهذه الوزارة تطرقنا إلى أن دور وزارة الصحة في مملكتنا البحرين يأتي لمعالجة الحالات المرضية أي (بعد أن يصاب المواطن بالمرض فإن الوزارة تبدأ برحلة علاجه) والتي قد تكلل بالنجاح في حالات قليلة أو

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء فبراير 21, 2018 6:09 pm