مجلة مدينة حمد الا سبو عيه

رئيس التحرير جعفر الخابوري

المواضيع الأخيرة

» السيد علي الطالقاني ينفجر ويرد بعصبية على احد المعممين
السبت أبريل 28, 2018 12:26 am من طرف جعفر الخابوري

» جاء شاب للسيد علي الطالقاني قال له مهما نفعل من ذنوب ندخل للجنة اسمع ماذا رد عليه
السبت أبريل 28, 2018 12:24 am من طرف جعفر الخابوري

» قصة الحجاج مع من يقول ان الحسن والحسين (ع) اولاد رسول الله (ص) - الشيخ جعفر الابراهيمي
السبت أبريل 28, 2018 12:20 am من طرف جعفر الخابوري

» امرأة في مجلس الحجاج تسرد بشجاعة فضائل الامام علي - الشيخ جعفر الابراهيمي
السبت أبريل 28, 2018 12:19 am من طرف جعفر الخابوري

» امرآة دخلت على الامام الصادق ( ع ) قالت انا مريضة وصفولي الخمر للعلاج l الشيخ جعفر الابراهيمي
السبت أبريل 28, 2018 12:18 am من طرف جعفر الخابوري

» سيد فقير من اهالي الكوفة راح للحج مشي على الاقدام فماذا وجد في الطريق l الشيخ جعفر الابراهيمي
السبت أبريل 28, 2018 12:16 am من طرف جعفر الخابوري

» كشكول جعفر الخابوري الاسبوعي
السبت مارس 03, 2018 12:18 pm من طرف جعفر الخابوري

» علامات ظهور الإمام المهدي عج وماذا يحدث قبل ظهوره وبعدالظهور مقطع مفيد يستحق المشاهده
السبت مارس 03, 2018 12:17 pm من طرف جعفر الخابوري

» تدرون منو يقاتل الامام المهدي ( عج )من يظهر حسب الروايات كلام يعرق له الجبين السيد الطالقاني
السبت مارس 03, 2018 12:16 pm من طرف جعفر الخابوري

التبادل الاعلاني


    اقتراح زاهق للأرواح!

    شاطر
    avatar
    جعفر الخابوري
    Admin

    المساهمات : 155
    تاريخ التسجيل : 17/12/2010

    اقتراح زاهق للأرواح!

    مُساهمة  جعفر الخابوري في الإثنين مايو 16, 2011 12:16 pm

    جرة قلم
    اقتراح زاهق للأرواح!
    كتب علي أحمد البغلي :

    السفير ضرار رزوقي دافع عن الكويت أمام مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة في جنيف، بمناسبة استعراض موضوع التعذيب.. السفير رزوقي تطرق الى عقوبة الاعدام التي اتى بها قانون الجزاء الكويتي لعدة جرائم، منها جرائم القتل والخيانة العظمى.. رزوقي قال انه خلال الــ5 سنوات الماضية لم يتم الحكم بالاعدام على اي شخص في الكويت، وان القاضي لا ينطق بهذه العقوبة، إلا بعد فحص وتمحيص شديدين..
    في الوقت نفسه قدم 5 اعضاء في مجلس الأمة الكويتي، اغلبهم مما يسمى بكتلة «التنمية والاصلاح»، باقتراح قانون، بفرض عقوبة الاعدام «دفعة واحدة» لمن يتعرض للرسول أو احدى زوجاته او عرضه بالسب والقذف.. الخ. وهو اقتراح لو تم تمريره الامر غير المستبعد، بسبب اللامبالاة الحكومية، وخوف او جبن حتى النواب الليبراليين من معارضة مثل ذلك القانون، الذي إن أقر - لا سمح الله- فستكون الكويت أول بلد في العالم تقر فيه عقوبة الاعدام - لمن سب او شتم - اشخاصاً انتقلوا الى رحمة الله منذ 14 قرناً! وهو أمر لم يفرض حتى أيام حكم رسول العدالة والرحمة محمد بن عبدالله (صلى الله عليه وآله وسلم) وحادثة الافك معروفة، لم يصدر فيها لا أمر نبوي ولا إلهي باعدام من افترى على عرض رسولنا الأكرم، فكيف يأتي اناس وبدوافع دنيوية بحتة، ليضمنوا اعادة انتخابهم من قبل مجاميعهم المغيبة، ليقترحوا علينا هذا الاقتراح المعيب بحق الكويت وأبنائها ومواطنيها والمقيمين فيها؟!
    ان مثل هذا القانون هو العبث التشريعي بعينه وسيكون سبّة في جبين الكويت ان أقر، لذا نقول لمقترحيه ارحمونا وكفاكم عبثاً.. فعبثكم وصل حتى للروح التي حرم الله قتلها الا بالحق.. فالقتل حتى بالشريعة لا يجوز الا للقاتل او المرتد او للمفسد في الارض.. اما الشاتم والساب والقاذف فله عقوبات أخرى.. هذا ان كان لديكم حرص او إلمام بمبادئ الشريعة الغراء، الأمر الذي نشك فيه على ضوء اقتراحكم الزاهق للأرواح!!
    ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

    علي أحمد البغلي

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أغسطس 21, 2018 3:08 pm